مراكش: المديرة الجهوية للصحة،وجلسات ماراطونية،من أجل تطوير آليات الاشتغال،لتوسيع العرض الصحي.

0 380

بيان مراكش / زهير أحمد بلحاج

تنزيلا للمفهوم الجديد للدولة الاجتماعية والاقتصادية،دأبت المديرة الجهوية للصحة جهة مراكش اسفي،على اعطاء نفس جديد للمنظومة الصحية خلال قيامها بجولات ماراطونية وميدانية لاقاليم الجهة،من اجل التتبع،والمواكبة،لوضع خارطة الطريق لتقريب الخدمات الصحية من المواطنين،حيث قامت السيدة المسؤولة بزيارة مستشفى محمد السادس بتاحناوت اقليم الحوز في الاسبوع الاخير من شهر مارس الماضي، وعقد جلسة عملية،انطلاقا من الاكراهات والاختلات،لوضع استراتيجية التخطيط لتدليل هذه المشاكل،وكما هو معلوم،فقد شهد مستشفى محمد السادس،عدة تغيرات،وتحولات،من حيث التجهيزات،والخدمات المقدمة للمواطنين،من حيث الاستقبال، والتنظيم،غير ان المواطنين لاحظوا بعض التغيبات خصوصا في مصلحة الولادة،وقسم الجراحة،ليتضح للعيان،ان الاطباء المتغيبين، كانوا في رخصة مرضية،و من خلال التقصي والبحث، تبين ان جل المراكز الصحية بإقليم الحوز،تفتقر للموارد البشرية،خصوصا ان الاقليم طيتميز بترامي تضاريسه الوعرة،و90 في المائة من مساحة الاقليم يطغى عليها الطابع القروي،وصعوبة الولوج الى الاستشفاء،من خلال هذه المعطيات،وهذه الاكراهات فقد دابت السيدة المسؤولة على الصحة،على تشخيص الوضع الصحي بالاقليم، بمعية طاقم اداري، وطبي لوضع تخطيط استراتيجي لتدبير الشأن الصحي بإقليم الحوز،خاصة وعلى صعيد الجهة عامة، لذا فارادة وعزيمة السيدة المديرة الجهوية للصحة، من خلال المواكبة والتتبع، والاشتغلال على الملفات والاستراتيجيات،فهذا التحدي،سيعيد الثقة للمواطن، من خلال تجويد الخدمات،والترافع عن الاكراهات، لإيجاد حلول لها،هذا ومن خلال منبرنا الاغر جريدة بيان مراكش،نشد بيد المديرة الجهوية الصحة على مجهوداتها المتتالية من اجل تطوير المنظومة الصحية بإقليم الحوز،خدمة للساكنة، رعايا جلالة الملك،كما ننوه بالطاقم الاداري والطبي لمستشفى محمد السادس بتحناوت،على سهرهم المثالي من اجل ارضاء المرتفقين ،واستماتاتهم في خدمة مرضى القصور الكلوي،بشراكة مع الجمعية التي يرجع لها الفضل الكبير،في انشاء هذا للصرح الصحي الاستشفائي هنا بإقليم الحوز، لتتبع حالات مرضى القصور الكلوي،ومن خلال المدبرين للشأن الصحي بالاقليم نتوجه للوزارة الوصية، ان تولي اهتماما كبيرا لتوسيع العرض الصحي بإقليم الحوز، الذي يعاني اكراهات شاذة من حيث التطبيب، والاستشفاء.

قد يعجبك ايضا

اترك رد