مسرح محمد الخامس بالرباط يحتضن مسرحية يهودية من تأليف إسحاق نافون

0 173

نجيب لمزيوق : بيان مراكش

يقدم المسرح الإسرائيلي”هبيما” يومي 30 نوفمبر الجاري و1 ديسمبر القادم المسرحية الموسيقية “بستان السفارديم”من تأليف الرئيس الخامس لإسرائيل إسحاق نافون، على خشبة المسرح الوطني محمد الخامس بالرباط.
ولهذه الغاية عقدت جمعية أصدقاء الثقافة اليهودية المغربية ندوة صحفية، يومه الخميس بالمسرح الوطني محمد الخامس في الرباط.
تعرض المسرحية الموسيقية من طرف جمعية أصدقاء الثقافة اليهودية المغربية (AJM) بدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل المغربية، ووزارة التعاون الإقليمي الإسرائيلية، وبتعاون مع مكتب الاتصال الإسرائيلي لدى الرباط الرباط،

المسرحية الموسيقية من إخراج تسادي تسرفاتي، ولعب أدوارها الممثلون طال موسيري وروني دلومي وهاني نحمياس، وترتكز المسرحية على ألحان من “مختارات الصلوات اليهودية-الإسبانية” و”كتاب الرومانسيين” لإسحق ليفي، وتتحدث أحداثها عن حياة حي يهودي سفاردي بالقدس في أوائل القرن العشرين، من خلال محن عائلة كاستل.
وتصف المسرحية الروابط الأسرية والاجتماعية في هذا الحي، وذلك عبر الاستفادة من الحكمة الشعبية التي توجه الحياة اليومية للشخصيات المأخوذة من التراث الشعبي لهذا المجتمع، والمستمدة من الجذور المغربية والسفاردية للمؤلف. كما يستحضر هذا العرض المسرحي، أغاني الحب والألم والفرح، والروايات الرومانسية التي صمدت أمام تقلبات الزمن ولا تزال تغنَّى إلى اليوم، بعاطفة وحنين، في الشتات المغربي والسفاردي.
ويعتبرمؤلف المسرحية إسحاق نافون الرئيس الخامس لإسرائيل من 19 أبريل 1978 إلى 5 ماي 1983. وهو يهودي سفاردي مغربي، من مواليد 1921 وتوفي يوم 6 نوفمبر 2015. انتقلت عائلة والده إلى القدس في القرن السابع عشر، وجاءت عائلة والدته المغربية إلى المدينة نفسها منذ سنة 1884. وبوصفه شخصية ثرية اشتغلت بالتدريس والسياسة، وبصمت على مسار متميز في حياتها، أراد نافون أن يكون رجلَ حوارٍ بين الشعوب والثقافات…

قد يعجبك ايضا

اترك رد