مصر تعرب عن القلق إزاء القرار الإسرائيلي بعدم التجديد لبعثة التواجد الدولي المؤقت في مدينة الخليل

0 104

عبرت مصر اليوم الأحد عن قلقها إزاء القرار الإسرائيلي بشأن عدم تجديد ولاية بعثة التواجد الدولي المؤقت في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية، مشددة على ضرورة تجنب أية قرارات أحادية تخالف أحكام اتفاق أوسلو وتعقد الجهود الرامية إلى استئناف المفاوضات بين الطرفيين الإسرائيلي والفلسطيني.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية المصرية في بيان أن من شأن هذه الخطوة تقويض الجهود الدولية والإقليمية الرامية إلى إقامة سلام شامل وعادل على أساس حل الدولتين وفقا لمقررات الشرعية الدولية ذات الصلة.

وجدد التأكيد على موقف مصر تجاه القضية الفلسطينية، ودعمها الكامل لحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، مشيرا إلى أن أية إجراءات تستهدف التغيير في الترتيبات القائمة أو في الوضع على الأرض ستزيد من مستوى التوتر و لا تخدم سوى تقويض المساعي باتجاه السلام المنشود.

وتم نشر بعثة المراقبين الدوليين في الخليل بموجب اتفاق بين الإسرائيليين والفلسطينيين تم التوصل إليه بعد مجزرة فبراير 1994 عندما قام مستوطن إسرائيلي بقتل 29 فلسطينيا كانوا يصلون داخل الحرم الابراهيمي.

وتضم البعثة التي تقودها النروج، 64 مراقبا من جنسيات نروجية وسويدية وايطالية وسويسرية وتركية، ويتم تجديد مهمتها كل ستة اشهر.

ورصدت البعثة خلال سنوات عملها 40 ألف جريمة بحق المواطنين الفلسطينيين في الخليل، خاصة في مناطق مثل البلدة القديمة، وتل الرميدة، وطارق بن زياد، وجبل جوهر، التي تتعرض بشكل يومي لاعتداءات الاحتلال.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الاثنين الماضي عدم تمديد مهمة البعثة بعد أن اتهمها بالتحيز.

ووصف الفلسطينيون هذه الخطوة ب”الضوء الأخضر” للمستوطنين اليهود في المدينة لشن اعتداءاتهم. كما عارضت دول أوروبية مشاركة في البعثة القرار الإسرائيلي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد