منتدى جهات إفريقيا عازم على دعم التعاون اللامركزي بين الجهات الإفريقية (خارطة طريق).

0 98

دعا منتدى جهات إفريقيا إلى تعزيز التعاون في مجال اللامركزية بين مختلف الجهات الإفريقية، وذلك حسب مشروع خارطة طريق تم تقديمه اليوم الجمعة بالسعيدية.

وترتكز هذه الوثيقة على ثلاثة محاور رئيسية؛ تتمثل في الالتزام بتعزيز اللامركزية، وتقوية القدرات وتدبير المعارف، وكذا المساعدة في إعداد وتمويل وتنفيذ المشاريع.

   ويوصي المحور الأول بإنشاء قاعدة بيانات قارية للحكومات الجهوية من أجل تسهيل التواصل وتحديد المشاكل المشتركة، والمبادرة لإقامة حوار بناء حول إضفاء الطابع الترابي على السياسات العمومية، وتقاسم التجارب في مجال تمويل كفاءات الحكومات الجهوية.

    وفي ما يتعلق بتعزيز القدرات وتدبير المعارف، تقترح خارطة الطريق بلورة وتعميم أنماط وأدوات مبتكرة لفائدة أعضاء المنتدى لتحسين الكفاءة المهنية للحكومات الجهوية لدى ممارسة مهامها.

   ويتعلق الأمر، أيضا، بإحداث آلية لرصد ومقارنة أداء الإدارات الجهوية على المستوى القاري، وكذا ببرنامج لتقييم الأداء من طرف مختصين.

  وبخصوص محور المساعدة التقنية لإعداد وتمويل وتنفيذ المشاريع، تدعو الوثيقة إلى تعبئة المكاتب الجهوية للمدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية لتقديم المساعدة التقنية المحلية للأعضاء في مختلف جهات القارة.

  كما يهم تشجيع الحكومات الجهوية على الانخراط في المجتمع التعاوني للهيئات الإفريقية للتنمية الترابية، ومساعدتها على تحديد والتواصل مع مصادر التمويل، وكذا الابتكار.

   وسيتم تقديم مشروع خارطة الطريق للدراسة خلال الاجتماع القادم للمجلس الإفريقي لمنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية، المرتقب عقده من فاتح إلى ثالث نونبر المقبل بطنجة.

   ويعرف منتدى جهات إفريقيا، الذي تنظمه جمعية جهات إفريقيا، بشراكة مع منظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الإفريقية، ومجلس جهة الشرق، وبدعم من المديرية العامة للجماعات الترابية التابعة لوزارة الداخلية، مشاركة أزيد من 20 دولة إفريقية تعتمد نظاما لامركزيا، وحضور نحو 85 رئيس ورئيسة جهات إفريقية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد