منتدى “كرانس مونتانا”.. تأسيس عصبة جهة الداخلة وادي الذهب في رياضة الجيدو

0 127

 

تم، اليوم السبت بالداخلة، تأسيس عصبة جهة الداخلة – وادي الذهب في رياضة الجيدو، وذلك على هامش أعمال الدورة السنوية الخامسة لمنتدى “كرانس مونتانا”، المنظم ما بين 14 و17 مارس الجاري تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وتميز حفل التأسيس بحضور رئيس منتدى “كرانس مونتانا”، السيد بيير إيمانويل كيران، والمدير الإداري للجامعة الملكية المغربية للجيدو وفنون الحرب المماثلة، السيد محمد فيدو، وعضو الاتحاد الدولي لرياضة الجيدو السيد نيكولا ميسنير، بالإضافة إلى فعاليات وطنية ودولية في هذه الرياضة.

وقالت السيدة أمينة زنير عضو المكتب المديري للجامعة الملكية للجيدو وفنون الحرب المماثلة، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن تأسيس عصبة جهة الداخلة – وادي الذهب للجيدو، انطلاقا من هذا الحدث الدولي، يعد حدثا مميزا.

وأضافت أن جهة الداخلة – وادي الذهب أصبحت اليوم، في إطار التقسيم الترابي الجهوي، تتوفر على هيئة جهوية خاصة بها، بعدما كانت تنتمي سابقا لعصبة أكادير للجيدو.

وأكدت أن الجامعة الملكية للجيدو تطمح من خلال هذه المبادرة إلى توسيع قاعدة ممارسي هذا الصنف الرياضي في هذه العصبة الجديدة، حيث سينطلق العمل بها من خلال تكوين الأطر المشرفة على الممارسين، وذلك بدعم من الاتحادين الإفريقي والدولي لرياضة الجيدو.

وأشارت السيدة زنير إلى إبرام شراكة مع وزارة الشباب والرياضة بالجهة من أجل تأطير الأطفال الممارسين بالمجان، تشجيعا لهم على مواصلة مسارهم الرياضي.

ومن جانبه، قال رئيس منتدى “كرانس مونتانا” إن المنتدى نجح مرة أخرى في دعم عدد من المبادرات التي تمكن من الاحتفاء بالشباب الإفريقي، منوها في هذا الصدد بتنظيم ورشات تكوينية في المهن الرقمية وندوات تفاعلية مخصصة للشباب الإفريقي. وأعرب عن سعادته لكون الجامعة الملكية المغربية للجيدو اختارت المشاركة في منتدى “كرانس مونتانا” من خلال توسيع مجال أنشطتها الرياضية ليشمل الداخلة، معتبرا أن مثل هذه المبادرات تشجع على إبراز قيم الرياضة من أجل السلام.

ومن جهته، أعرب المدير الإداري للجامعة عن اعتزازه بتأسيس عصبة جديدة لرياضة الجيدو بجهة الداخلة – وادي الذهب في إطار أنشطة منتدى “كرانس مونتانا” ، مبرزا أن هذه المبادرة تعد مناسبة سانحة لتطوير هذه الرياضة وإشعاع قيمها النبيلة على مستوى الجنوب المغربي.

وبدوره، أكد عضو الجامعة الدولية للجيدو السيد ميسنير اعتزاز الجامعة بإحداث عصبة بهذه المنطقة، ما سيساهم في تعزيز مكانة المغرب كبلد يولي اهتماما كبيرا لرياضة الجيدو ويعمل باستمرار على تنظيم عدد من الملتقيات الدولية في هذا الصنف الرياضي.

أما المدير الجهوي للشباب والرياضة، السيد الحبيب الحتحات، فقال إن رياضة الجيدو، التي تحظى بإقبال كبير في جهة الداخلة – وادي الذهب، ستعرف انطلاقة جديدة من خلال مبادرة تأسيس عصبة جهوية لهذه الرياضة، الذي يتزامن مع انعقاد أشغال الدورة الخامسة لمنتدى “كرانس مونتانا”.

وأضاف السيد الحتحات أن الجهود ستوجه نحو توسيع قاعدة الممارسين لهذه الرياضة، بتعاون مع وزارة الشباب والرياضة والجامعة الوصية، من أجل تطوير رياضة الجيدو بالأقاليم الجنوبية للمملكة.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد