من أجل رفع تحديات التربية والبيئة .

0 503

عبد الرزاق  القاروني

تحت شعار: دينامية جمعوية جديدة لرفع تحديات التربية والبيئة والتنمية، تعقد جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب، يومي 25 و26 فبراير 2023 بفاس، مؤتمرها الوطني السابع.

 وستعرف فعاليات حفل افتتاح هذا المؤتمر مشاركة 200 مؤتمرة ومؤتمر، وحضور العديد من الشركاء الوطنيين والإقليميين الحكوميين وغير الحكوميين.

 وحسب بلاغ صحفي صادر عن الجهة المنظمة، من المرتقب أن يتم، خلال هذا الحدث التربوي والبيئي الهام، تقديم عرض تمهيدي حول رؤية الجمعية، والبرامج والمشاريع والأنشطة والتوجهات المستقبلية، في هذا المجال. كما ستكون هذه التظاهرة فرصة للمشاركين من مختلف فروع الجمعية، على صعيد الوطن، من أجل تقييم التقدم المحرز في مختلف مجالات أنشطة الجمعية، ومناقشة توجهاتها الجديدة، ضمن فعاليات المجتمع المدني البيئي،  مع دراسة مكونات خارطة الطريق 2022-2026، في مجالات التربية على الانتقال الإيكولوجي، والحفاظ على النظم البيئية والموارد الطبيعية وتطوير المدن المستدامة، علاوة على تقوية قدرات التكيف ومقاومة التغيرات المناخية بالمغرب.

 ويشار أن الجلسة الافتتاحية لهذا المؤتمر ستنعقد، يوم السبت 25 فبراير 2023، بالمركز الجهوي للتكوينات والملتقيات، التابع للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين فاس- مكناس، وتنظم باقي الأشغال بالمركز أو فندق وليلي بفاس .

قد يعجبك ايضا

اترك رد