من المسؤول عن استمرار مسلسل تهميش و إقصاء دوار القايد بجماعة حربيل تامنصورت.

0 241

تعاني ساكنة دوار القايد التابع لجماعة حربيل تامنصورت من إقصاء و تهميش واضح من طرف رئيس الجماعة عن حزب التجمع الوطني للأحرار ، حيث جعل من دوار القايد منطقة معزولة و خارجة عن كل المشاريع و البرامج المطروحة و التي تستفيد منها عدة دواوير أخرى على حساب هذا الدوار الذي يعاني في صمت دون تحريك ساكن أو حلحلة المشاكل التي تتخبط فيها الساكنة.

فبعد المشروع الذي اطلقه رئيس الجماعة والمتعلق بالتبليط و و قنوات الصرف الصحي ” الواد الحار” و الذي كلف خزينة الجماعة مبلغ ضخم قدر ب 6 مليار سنتيم، لم يفي الرئيس بوعده و لم يحصل دوار القايد على نصيب من هذا المشروع و لم يتم إدراجهم مثله كجميع الدواوير المجاورة حيث أصبح الدوار يعيش حالة كارثية نتيجة الإهمال و تنيجة الإقصاء المتكرر من هذا الرئيس الذي يفضل خدمة ساكنة الدواوير التابعة له، و الصور أكبر دليل على معانات ساكنة دوار القايد في ظل صمت جمعية النهضة الممثلة لساكنة بالدوار.

و في سياق أخر تقدم ساكنة دوار القائد بشكاية تتعلق برفضهم تنقيل مولد كهربائي من مكان إلى مكان أخر، حيث وصف أحد ساكنة الدوار أن هذا الفعل هو مؤامرة سياسية بالمنطقة بحكم أن دوار القايد ليس ممن يهللون و ويصطفون وراء رئيس الجماعة و أضاف أن تنقيل هذا المولد الكهربائي جاء بغرض كسب تعاطف بعض الأشخاص للإستحقاقات المقبلة، وحسب إفادة أحد الساكنة قال أنهم توجهوا لمكتب رئيس الجماعة بغرض طرح هذا الإشكال و معالجته، لكن كان رد الرئيس أنه غير مسؤول عن هذه الأمور و أنه ليس من شأنه.
وقد سبق لرئيس جماعة حربيل تامنصوت بأن عمد إلى إقصاء هذا الدوار من الماء الصالح للشرب و منعهم من الحصول على عداد و شهادة الربط تاركا المجال لجمعة حديثة الإنشاء من الإستفادة من هذه المادة الحيوية لتتحكم في زمام الأمور هناك و فرض شروطها لإشراك هذا الدوار و تزويده بالماء الصالح للشرب ، مع العلم أن ساكنة دوار القايد تقدموا بشكايات متعددة بهذا الخصوص،لكن لا يتم إدراجهم من الضمن الدواوير التي تستفيد من المشاريع و البرامج المقدمة من خلال الدورات التي يقوم بها رئيس الجماعة.
كل هذا الإهمال و التهميش ييجعلنا نطرح عدة تساؤلات من بينها لماذا يتعرض دوار القايد دائما للإقصاء و التهميش؟ من المسؤول الأول عن حل مشاكل هذا الدوار و رفع المعانات عنهم؟ و هل هذا الإقصاء ضربية يدفها ساكنة الدوار لعدم اصطفافهم بجانب رئيس الجماعة؟

قد يعجبك ايضا

اترك رد