من قصائد الشاعرعبد العاطي جميل

0 144

16  ــ  شيء من حيث 
………………………
…  كل صباح
عليك أن تجدد الرؤيا :
أن تمسح
عن عينيك غبار صمت 
عن شفتيك آثار فرار ..

حواليك 
طغاة يقيمون الولائم

حواليك 
رعاة يذلون الرعية

حواليك
نخاس يذبحك
باسمه
يسك نقودك
باسمه
يقودك إلى مقبرة أغبياء
يؤرخ شهادة وفاتك
قبل ميلادك
باسمه

حواليك
أشجار ارتعدت 
ارتعبت 
تعرت في ظله
طيور تشردت أغانيها
في صحاري السكات

حواليك
عشاق قبل الغروب
ناموا في حضن رقية غياب
سكارى اكتفوا بخبز حاف
قبلهم
ناموا  برقية شرعية ذئاب
باسمه

حوليك
المنابر مقاولات خصي
المساجد حانات بغي
الحاكم طوطم 
برأس أفعوان 
يحلق في كل سماء
تمطر ذهبا وفضة
الحاكم رئيس عصابة 
مدججة بالطبالين 
والنشالين 
بكل فنون الرياء .
عليك أن تجدد 
جناح دعابة
كي تطير بعيدا
عن صحراء الرقابة
تزرع حباتك الحرى
تسقي أحلامك المتعبة
المنسابة .

حواليك
وطن حزين .. وأسير
مسبحات ترجو خرابه
هدت نوافذه
وأبوابه
مشرعة على أرض نجابة
على شمس حالمة
على ريح وثابة ..

كل صباح
تجدد خلايا رفض
تعلن انتماءك
إلى بقايا ضحايا
تشهر لسان خوفك
في وجه
أو قفا البغايا ..

خاسر .. خاسر أنت
الوقت ساخر منك
مادمت أنت
في ركن زوايا
هارب من ظلك

ساخر منك : 
تاريخك العاجل
القطار السريع
منطق النسر الجريح
التقاعد المريع
التعاقد الفظيع

ساخر منك  :
قلبك ترهنه
في مزاد ناقص

ساخر منك : 
تبيعه
تلجمه
تظل حماما بلا هديل
تضل السبيل
حصانا جامحا 
إلى حتفك
بلا صهيل
لست بالقتيل
اليرضى بالرزايا
بالنحيب والعويل ..

كل صباح
عليك أن تكون أنت 
ــ  كما أنت ــ
تصون حصون الوقاية
تروي انتظار الجنون .

عليك أنت أنت 
الصمت تخون
ربما مجاز نشاز
مجازك أعني
جواز سفر يكون
إلى وطن آخر
ينبعث من رحم السكون

من رماد الإسطبل
الذي أعني
فاسمعي
يا أمة أدمنت الأفيون
في معابد الغجر .
يا آفة الحجر
والضجر
فجرك أقرب إليك
يغنيك عن كل سعاية
يغنيك عن كل رعاية
لا تجيئك إلا
في خطب 
ووصايا كلها بلايا …
……………………….
دجنبر 2018

قد يعجبك ايضا

اترك رد