موجة البرد ستستمر إلى غاية نهاية الأسبوع الجاري

0 279

كشفت مديرية الأرصاد الجوية، أن سبب انخفاض درجات الحرارة، التي تشهدها البلاد منذ أيام، ناتجة عن تأخر التساقطات المطرية في موعدها السنوي.

وأوضح الحسين يوعابد، مسؤول التواصل بمديرية الأرصاد الجوية، أنه خلال هطول الأمطار تشهد السماء سحبا كثيفة، ما يجعل هذه الأخيرة تمتص الحرارة طوال اليوم، لتعيد بعثها بعد غروب الشمس، فيظل الجو دافئا.

وقال يوعابد إن موجة البرد، التي تشهدها البلاد، قائلا:”إن دراجات الحرارة المنخفضة عن موسمها المعتاد بدرجتين إلى أربع”، لافت للانتباه، وإحساس المغاربة بالبرد راجع إلى الانتقال مباشرة من حرارة مرتفعة طوال فصل الخريف إلى طقس شديد البرودة، عكس السنوات الماضية، التي تنخفض فيها درجات الحرارة بشكل تدريجي.

وأشار يوعابد، إلى أن موجة البرد ستستمر إلى غاية نهاية الأسبوع الجاري، إذ من المرتقب أن تصل درجات الحرارة، إلى خمس وثماني درجات فوق مرتفعات الأطلس، مؤكدا أن البلاد لن تشهد أي تساقطات مطرية طوال الأسبوع، مشيرا إلى أن درجات الحرارة قد تتحسن بداية من الأسبوع المقبل إذا ما وصولت التساقطات المطرية إلى البلاد.

وتتوقع مديرية الأرصاد الجوية الوطنية، بالنسبة إلى يوم غد الجمعة، تشكل كتل ضبابية خلال الصباح في بعض سواحل المحيط الأطلسي، فضلا عن تكون صقيع “جريحة” خلال الصباح والليل فوق المرتفعات والهضاب العليا، وسيبقى الطقس مستقرا مع سماء صافية إلى قليلة السحب في باقي ربوع المملكة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد