ميسي تتحف الجمهور البيضاوي

0 305

أتحفت الفنانة الأمريكية ميسي غراي، مساء أمس السبت، الجمهور البيضاوي بباقة من أغانيها المعروفة وذلك بمناسبة انطلاق فعاليات الدورة الحادية عشر لمهرجان ”جازابلانكا”.

وتستضيف هذه الدورة لأول مرة بالمغرب ميسي غراي المعروفة من خلال ألبومها الأول “أون هو لايف إيز” الذي يعود لسنة 1999، وفي 2001 توجت الشاعرة والملحنة بجائزة “غرامي أوارد” لأفضل أداء صوتي بوب عن أغنيتها “أي تراي”.

وعادت المطربة الأمريكية، التي يتميز صوتها بالقوة، حيث نجد تأثير بيلي هوليداي، بقوة في عام 2007 مع ألبومها السادس “بيغ”، الذي اشتغلت فيه مع نجوم البوب والجاز كجوستين تيمبرليك، وفيرغي أو ناتالي كول.

ويتضمن برنامج هذه الدورة باقة من العروض الموسيقية وورشات خاصة بالأطفال وحفلات في الهواء الطلق وتنظيم مسابقات للموسيقيين الشباب، حيث سيكون الجمهور البيضاوي يوم 18 أبريل الجاري، على موعد مع الفنانة المغربية الهندي الزهراء التي ستقدم أول ألبوم لها والذي باعت منه أكثر من 135 ألف نسخة، منها 75 ألف بفرنسا، وأحيت أزيد من 300 حفلة في جميع أنحاء العالم خلال عامين ونصف.

أما المغني البريطاني جيمي كولوم، المشهور في عالم موسيقى الجاز والحاصل على جوائز (غولدن غلوب)، والذي تجاوزت مبيعات ألبومه أزيد 10 ملايين في جميع أنحاء العالم، فسيحيي حفلا فنيا يوم 21 أبريل بمنصة أنفا، إلى جانب عدد من الفنانين من بينهم على الخصوص ريتشارد بونا.

وينظم المهرجان حتى 24 أبريل الجاري حفلاته بساحة “هيبودروم” بأنفا وبمنصة بساحة الأمم المتحدة وكذا في أماكن أخرى. ويشكل مهرجان ”جازابلانكا” موعدا لا محيد عنه لعشاق موسيقى “الجاز” و”البوب” و”الروك” و”السول”، حيث استضاف منذ إطلاقه سنة 2006 أكبر الأسماء في الساحة الموسيقية الدولية من قبيل “ماركوس ميلر” و”كيزيا جونز” و”باتي سميث” وإبراهيم معلوف وكذا “ميلودي غاردو”.

وقد عرفت النسخة الماضية زخما استثنائيا بفضل جودة العروض الفنية وتنوعها وكذا بفضل العدد الهائل للجمهور الحاضر والتغطية الإعلامية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد