نلتمس من أهل البر والإحسان إعادة بناء هذا المسجد الموجود بسيدي المختار /إقليم شيشاوة أو إصلاحه، إن كان يحتاح إلى ترميم لإعادة الحياة إليه حتى يكون قبلة للمصلين وتكون صدقتهم بإذن الله صدقة جارية .

0 312

مهما كانت الأسباب ومهما كانت الظروف ومهما كانت العواقب فلا تترك هذا الموضوع وتنسحب فالرجولة مواقف وليست كلام !!!
فكفانا من تبادل اللوم والتهم والتثبيط ان لم تكن متفائلا فلا تبث سلبيتك في الآخرين
كن إيجابيا فإن لم تستطع فلا تكن سببا في إحباط الآخرين
وكفانا انتقادات سلبية و ثقافة الفرجة وإلقاء اللوم على الآخر فالتغيير يبدأ منك أنت أولا..
و كلنا مسؤولون وكلنا يعلم أن المساجد هي بيوت الله عز وجل،وقد أضافها إلى نفسه إضافة تعظيم وتشريف فقال: وأن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحد وهي أحب البقاع إليه، فقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: “أحب البلاد إلى الله مساجدها” ولهذا أوجب علينا تشييدها وعمارتها وصيانتها، كما حث رسول الله وحض على بناء المساجد، ووعد مشيديها بالثواب الجزيل والأجر العظيم، لمكانتها في الإسلام، وحاجة المسلمين اليها، يدل على ذلك قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:
((((من بنى مسجدا يبتغي به وجه الله بنی الله له مثله في الجنة.))))..


نلتمس من اهل البر والاحسان إعادة بناء هذا المسجد او اصلاحه ان كان يحتاح الى ترميم لاعادة الحياة اليه حتى يكون قبلة للمصلين وتكون صدقتهم بإذن الله صدقة
جارية .وقد يتبين من خلال آخر إحصائيات الوزارة التي يشرف عليها أحمد التوفيق، الإقبال اللافت للمحسنين على بناء المساجد في مختلف ربوع البلاد حيث إن عدد المساجد التي تم بناؤها في 2015 بلغ 204، بنى المحسنون منها 177 مسجدا، فيما بنت الوزارة الوصية 27 مسجدا فقط فهنيئا للمحسنين الذين تفوقو على وزارة الأوقاف في بناء المساجد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد