وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة تنفي مايروج من وثيقة بتوفيف تلميذ بناءا على رأيه ،في وسائل التواصل الاجتماعي :

0 244

لا حديث في منصات التواصل الاجتماعي، خلال الساعات االماضية سوى عن وثيقة يزعم مروجوها أنها تخص ولي أمر تلميذمتمدرس “يلتزم”، من خلالها، بعدم إبداء ابنه برأيه بخصوص مأكل ومشرب ومبيت بداخلية مؤسسة تعليمية بمديرية التعليم بسيدي بنور.
وتفاعلا مع الوثيقة المنتشرة على “فيسبوك”؛ أصدرت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي بنور، التابعة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الدار البيضاء، (أصدرت) بلاغاتوضيحيا في الموضوع، لتنوير الرأي العام الوطني وكشف ملابسات الوثيقة وحقيقتها.
حيث جاء في بلاغ المديرية أن “الوثيقة التي نسبت إلى ثانوية سيدي بنور التأهيلية غير صحيحة، وإنما تم صنعها بغرض التشويش على المؤسسة”.
وزاد البيان أن “التلميذ المعني في الوثيقة المفبركة لم يتم توقيفه قط، حسب جرد أوراق المواظبة اليومية لتلاميذ القسم الداخلي التي توصلت بها المديرية الإقليمية”.
ولم تفوت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بسيدي بنور الفرصة دون أن تستنكر “نشر هذه الأخبار الزائفة وترويجها”، لافتة إلى أنها “تحتفظ لنفسها بحق اللجوء إلى القضاء”.
تجدر الإشارة إلى أن النقاش المصاحب للوجبات المقدمة لتلاميذ الأقسام الداخلية وصلت البرلمان المغربي، عقب إرسال نائب سؤالا كتابيا إلى شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بخصوص الوجبات التي يستفيد .من تلاميذ بعيدون عن أولياء أمورهم، ويقصدون المؤسسات التعليمية، رغم بعدها عن مقرات سكناهم، للدراسة والتحصيل العلمي والمعرفي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد