الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات تبقي على قرارها ضد الوكالة الروسية للمنشطات

0 64

ذكرت وسائل اعلام روسية اليوم الجمعة ، أن الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات (وادا)، قررت ابقاء الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات ( روسادا) خارج الممارسة ، بسبب إخفاقها في اتباع خارطة طريق ضرورية لاستعادة موقعها.

ونقلت المصادر نقسها ،عن المدير العام للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات أوليفيه نيجلي عقب اجتماع للجنة التنفيذية بكندا، قوله “لم يتغير شيء”.

يذكر أن الشرط الأساسي للوكالة الدولية لمكافحة المنشطات لإعادة الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات مرة أخرى، أن تعترف روسيا بتقرير المحامي ريتشارد مكلارين بوجود برنامج تعاطي منشطات في روسيا تشرف عليه الدولة.

ورفضت موسكو هذا المقترح ، لكن رد فعل روسي مكتوب تتم دراسته حاليا من طرف وكالة وادا، وفقا لما ذكره سيرجي شريتشكوف عضو مجلس مراقبة الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات.

وتسعى الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات أيضا الى الوصول لعينات المنشطات التي تمت مصادرتها في روسيا، من قبل لجنة التحقيق الفيدرالية في البلاد.

ويحقق الروس مع جريجوري رودشينكوف، رئيس مختبر موسكو لمكافحة المنشطات السابق، والذي يوجد حاليا في الولايات المتحدة بعد أن كان أحد المبلغين الرئيسيين على الفضيحة.

واضطر الرياضيون الروس للمشاركة كلاعبين محايدين في دورة الألعاب الشتوية ببيونغ تشانغ في فبراير الماضي ،بسبب هذا الخلاف، ولكن اللجنة الأولمبية الدولية رفعت العقوبة عن روسيا بعد دورة الألعاب الشتوية.

وحرمت روسيا من المشاركة في ألعاب القوى ضمن أولمبياد ريو 2016 ومونديال لندن 2017 ،باستثناء “رياضيين نظيفين” تحت علم محايد.

كما حرمت روسيا من المشاركة تحت علمها في اولمبياد بيونغ تشانغ الكوري الجنوبي، اذ فرضت عليها اللجنة الاولمبية الدولية أيضا إشراك رياضيين تحت علم محايد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد