السيد الغراس يتباحث مع مسؤولة هندية سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجال التكوين المهني

0 57

تباحث السيد محمد الغراس، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني، يوم الأربعاء، في نيودلهي، مع السيدة جوتهيكا باتنكار، مسؤولة سامية بوزارة تنمية الكفاءات والمقاولاتية الهندية، موضوع تعزيز التعاون الثنائي في مجال التكوين المهني.

وخلال هذا اللقاء، أكد السيد الغراس أن المغرب مهتم بغنى التجربة الهندية في مجال التكوين المهني، قبل أن يقدم لمخاطبته الخطوط لعريضة لخارطة الطريق بشأن تطوير التكوين المهني بالمغرب، التي تم تقديمها أمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس يوم 4 أبريل 2019.

وحرص كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني على توضيح أن زيارة العمل التي يقوم بها للهند تندرج في إطار تفعيل اتفاقيات الشراكة بين الرباط ونيودلهي في مجال التربية، والبحث والتكوين المهني.

من جهتها، قدمت المسؤولة الهندية، التي كانت مرفوقة بممثلي الوكالة الوطنية لتنمية الكفاءات، عرضا حول نظام التكوين المهني في الهند ،وخاصة في قطاعات الفلاحة، والصحة، واللوجستيات، وتكنولوجيا المعلومات .

وأكدت السيدة جوتهيكا باتنكار أن من شأن هذه الزيارة أن تعطي دفعة لتبادلات مثمرة في ما يخص الممارسات الفضلى في ميدان التكوين المهني.

وقبل ذلك، قام السيد الغراس والوفد المرافق له بزيارة لمعهد التكوين الصناعي ” إي تي إي”، الذي يعتبر إحدى أحسن المؤسسات الهندية التي تتوفر على تكوين ،على المدى المتوسط والبعيد، في صناعة السيارات، والمعدات الميكانيكية والالكترونيات، على أساس النموذج الألماني للتكوين في الميدان الصناعي.

كما زار الوفد المغربي المعهد الوطني للتكوين في الطاقات المتجددة، التابع لوزارة الطاقات المتجددة والنجاعة الطاقية الهندية، والذي يقترح عدة نماذج من التكوين في مهن الطاقات النظيفة ،وخاصة الكتلة الاحيائية ،وأنظمة طاقة الرياح والطاقة الشمسية .

وبالمناسبة، قدمت للوفد شروحات حول برامج التكوين ،ومختلف فروعه والمناهج التعليمية المطبقة في هذا المجال.

يذكر أن الوفد المغربي، المرافق لكاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني، يتكون على الخصوص من ممثلين عن قطاعات الفلاحة والصيد البحري، والسياحة والصناعة التقليدية، والصحة، والداخلية، وكتابة الدولة المكلفة بالتكوين المهني، والاقتصاد الرقمي، ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد