الصفدي: مشاركة الأردن في مؤتمر “وارسو” تؤكد موقفه الثابت من قضية فلسطين

0 178

قال وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، إن حضور الأردن في مؤتمر “تعزيز مستقبل السلام والأمن في الشرق الأوسط”، الذي تستضيفه العاصمة البولونية وارسو، ضروري لتأكيد موقف الأردن الثابت حول القضية الفلسطينية وسبل التعامل مع تحديات المنطقة، ” بما يحقق الأمن والاستقرار فيها ويحل الأزمات التي تؤثر علينا بشكل كبير”.

وأضاف الصفدي في تصريح صحفي، أن “للأردن موقفا ثابتا أن القضية الفلسطينية أساس الصراع في المنطقة وأن لا أمن ولا استقرار ولا سلام من دون حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين الذي ينهي الاحتلال ويلبي جميع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها حقهم في الحرية والدولة على ترابهم الوطني وعاصمتها القدس وعلى خطوط الرابع من يونيو لعام 1967”.

وقال وزير الخارجية الأردني، “نحن نشارك بدعوة مشتركة من وزيري خارجية أمريكا وبولندا في مؤتمر دولي تحضره 70 دولة عربية وأخرى غير عربية لبحث مستقبل الأمن والسلام في المنطقة”.

وكان الفلسطينيون، أعلنوا مقاطعتهم هذا المؤتمر، داعين الدول العربية إلى رفض اللقاء مع نتنياهو على هامشه.

وأكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، اليوم، أن القيادة الفلسطينية أبدت معارضتها جهارا فيما يتعلق بعقد المؤتمر، وإننا “لن نقوم بإضفاء الشرعية عليه”.

وأضاف أن ما تقوم به الولايات المتحدة الأمريكية اليوم بالتعاون مع الحكومة البولندية، يصب في خدمة تصفية المشروع الوطني، وأن ما ي سمى بمؤتمر “وارسو”، “يهدف إلى تجاوز مبادرة السلام العربية”. وأشارت الجهة المنظمة إلى أن مؤتمر “وارسو” الوزاري حول (قضايا السلام والأمن في الشرق الأوسط)، والذي سينطلق مساء اليوم، سيعرف حضور ممثلي الكثير من الدول المدعوة من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو، فضلا عن تمثيل من دول الشرق الأوسط، وممثلين عن جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وقال رئيس مجلس الشيوخ البولوني، ستانيسلاف كارتشيفسكي، في وقت سابق اليوم، إن احتضان بولونيا لمؤتمر الشرق الأوسط “لا يعرض البلاد لأي نزاع دبلوماسي مع أية دولة أو جهة ما”، مضيفا “أن هذا مؤتمر سلام وغير موجه ضد أي أحد”.

وحسب ذات المصدر، يهدف المؤتمر أيضا إلى “المساهمة في حل المشاكل في منطقة الشرق الأوسط “، معربا عن اقتناعه بأن المؤتمر “سيجلب المنفعة لأوروبا ولباقي الدول المعنية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد