دون تدخل السلطات المحلية المتمثلة في قائد قيادة دار سي عيسى جماعة صعادلة.

0 1٬899

ا

استفحلت ظاهرة البناء بدون ترخيص بشكل مثير بدوار حروشات التابعة إداريا لإقليم أسفي، وقد انتشر البناء الفوضوي في عدة أحياء. حيث تنسج المحلات السكنية بشكل غير منظم في زمان يقال أنه يحارب فيه البناء العشوائي، دون تدخل السلطات المحلية المثمتلة في قائد قيادة دار سي عيسى لوقف عملية البناء “الرشوائي” .وكيف استطاع أصاحب هده المحل السكني أن يرتكبوا هذه، أم أن القضية فيها “إن” لا يعلمها إلا القائد .

نلاحظ دائما مخالفات كثيرة وتجاوزات خطيرة لا تعد ولا تحصى، حيث التسيب على مرأى من العين وفي غياب تام لمصالح السلطة المحلية ممثلة في القائد الذي أصبح لا تهمه هده الظاهرة هدا وتشهد الأحياء التابعة للجماعة مجموعة من مخالفات وتجاوزات، دون أي تدخل، مما يفتح الشهية لتنامي البناء الفوضوي…
واستنكرت بعض الفعاليات المحلية في تصريحاتها ل«بيان مراكش » وأدانت بشدة ازدواجية التعامل مع المواطنين التي تنهجها السلطة في مجال البناء ، فحسب التصريحات ذاتها ففي الوقت الذي تتساهل فيه هذه الأخيرة وتحمي المقربين منها والمدعومين من طرف المجلس الجماعي وتسمح لهم بالعبث بالمجال العمراني للمناطق المذكورة ، تقوم بتطبيق القانون على المواطنين البسطاء الذين لا حول لهم ولا قوة حتى لو كانت الأرض التي يعتزمون القيام بإصلاحات أو البناء الذي تقوم السلطة بهدمه بعد تشييده والأمثلة عديدة
ولهدا نطالب من السيد وزير الداخلية و والي جهة مراكش أسفي وعامل إقليم أسفي بإيفاد لجنة للتفتيش و فتح تحقيق لوضع حد لتنامي هده الظاهرة بدوار حروشات زغاغرة 1و2 قيادة دار سي عيسى التابعة ترابيا لجماعة أصعادلة إقليم أسفي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد