توافد الآلاف من رجال الأعمال والسياح الإسرائيليين بالمغرب

0 194

ساهم تطبيع العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإسرائيل شهر دجنبر 2020 في توافد رجال الأعمال والسياح الإسرائيليين إلى المملكة.
وفتح المغرب وإسرائيل فصلاً جديداً في العلاقات بينهما ، والتي شهدت تقدمًا كبيرًا، الشيء الذي دفع العديد من الشركات الإسرائيلية للاستثمار بالمغرب. وافتتحت قناة i24News التلفزيونية الإسرائيلية ، الاثنين ، مكتبين في المغرب ، أحدهما في الرباط والثاني في الدار البيضاء، حيث تم تنظيم أمسية احتفالية في موقع شالة الشهير بالرباط بمناسبة افتتاح هذه المكاتب، وشارك في الحفل 500 شخصية مغربية وإسرائيلية وأجنبية.

شهر فبراير الماضي ، انضمت مجموعة Gandyr الإسرائيلية من خلال فرعها Marom إلى Gaia Energy Morocco، ومن المنتظر استثمار 13 مليار درهم خلال العامين المقبلين في قطاع الطاقة المتجددة بالمغرب في إطار هذه الشراكة.
في نفس الدينامية ، تقدم الشركات الإسرائيلية مشاريع إمدادات المياه الكبرى ، بما في ذلك محطة لتحلية المياه في الدار البيضاء، كما ستشارك في صيد الأسماك وزراعة القنب والغاز.
ومن بين الشركات المستضافة من طرف المغرب مؤخرًا توجد شركات ناشئة إسرائيلية، وعلى وجه الخصوص SupPlant ، وهي شركة مكرسة للزراعة الدقيقة التي تقوم بمعايرة الري وفقًا للطقس ووفقًا لنوع التربة.
إلى جانب اهتمام الشركات الإسرائيلية بالاستثمار في المغرب، هناك المجال السياحي ، وقال دبلوماسي إسرائيلي لوسائل إعلام وطنية في هذا الشأن ، “يتوافد الإسرائيليون على المملكة المغربية، يأتي بعض الإسرائيليين إلى المهرجانات والحفلات ، ويأتي آخرون إلى المملكة المغربية لزيارة الأضرحة أو لإعادة اكتشاف جذور العائلة”.
وأكد الدبلوماسي الإسرائيلي على أن حوالي 700000 إسرائيلي من أصل مغربي وصلوا إلى المغرب، وتتوقع المملكة المغربية استقبال 200 ألف سائح إسرائيلي هذا العام ، أي أربع مرات أكثر منذ الاتفاقية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد