“في الزمن الأجهم”من قصائد الشاعر حامد الزيدوحي

0 117

                      
جهم الوجود أنا الكئيب

جهم الوجود أنا السحاب

جهم الوجود أنا الرماد

جهم الوجود أنا الظلمة

وقال لي :

أنا الجهمة

والظلام

والبكاء

ولازلت في الطريق

ومئات النجوم

وذاكرتي

والدم فيها يحوم

وبالمساء

وبالزائر

وباللقاء

آه ياسيدي …. !

وقلبي في احتراق

والجهمة أنا

والغمام أنا

والعناق أنا

أي جدوى من شبابي؟

أي غناء من غنائي؟

آي صلاة من صلاتي؟

وأنا أهداب بؤس

أنبئ بحريق كان بالأمس

وأنا زهرة في الرماد

والناس تقول لي والفؤاد :

ياسيدي العزيز

يا رفيقي في الطريق

لأجل الكدح أنا حزين

لأجل أبي والمشيب

لأجل أمي والمغيب

لأجل الخبز و الزيت

أنا كئيب

وأغني لوحدي احتضار الموت

جهم أنا

غمام أنا

رماد أنا

من أجل أن أضحك للشمس

من أجل أن تنتصر الصلاة

قد يعجبك ايضا

اترك رد