مذكرة مطلبية من طرف أطر التوجيه والتخطيط التربوي

0 225

إلى السيد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني 

والتعليم العالي والبحث العلمي

الناطق الرسمي باسم الحكومة

 الرباط

الموضوع: مذكرة مطلبية.

تحية وسلاما وبعد،

       يشرفنا أن نخاطبكم، السيد الوزير، في شأن الملف المطلبي لأطر التوجيه والتخطيط التربوي، هذا الملف الذي عمر طويلا دون أفق جدي للحل، يضمن لهذه الفئة حقوقها المكتسبة، ومكانتها الاعتبارية داخل منظومة التربية والتكوين، وقد سبق لنا مراسلتكم حول هذا الموضوع بتاريخ 14 شتنبر 2020.

لذلك، السيد الوزير، سعيا منا لإزالة أسباب الاحتقان داخل هيئة التوجيه والتخطيط التربوي، بما يضمن مزاولتها لمهامها الجسيمة في التخطيط للمنظومة التربوية وتوجيه مخرجاتها في اتجاه خدمة البرامج الاستراتيجية الكبرى التي اعتمدتها بلادنا لتحقيق الإقلاع الاقتصادي والاجتماعي، فإننا كنقابة لأطر التوجيه  والتخطيط التربوي،  نؤكد على ما يلي :

  1.  إرجاع الحق في تغيير الإطار من مستشار إلى مفتش بعد الترقي إلى الدرجة الأولى لأفواج ما بعد 2004 وذلك بتمديد العمل بالمادة 107 مكررة من المرسوم رقم 2.11.622 الصادر بتاريخ 25 نونبر 2011 بشأن النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية.
  2. توحيد الإطار (مستشارين ومفتشين) في إطار واحد : مفتش في التوجيه أو مفتش في التخطيط التربوي بعد التخرج من مركز التوجيه والتخطيط التربوي.
  3. ترقية استثنائية لمستشاري التوجيه والتخطيط من الدرجة الثانية إلى الدرجة الأولى، وتغيير إطارهم من مستشار في التوجيه أو مستشار في التخطيط إلى مفتش في التوجيه أو مفتش في التخطيط التربوي.
  4. مراجعة عاجلة وشاملة لمرسوم إحداث مركز التوجيه والتخطيط التربوي رقم 2.85.723 الصادر بتاريخ 6 أبريل 1987 بما يسمح بولوجه لأساتذة التعليم الثانوي الإعدادي من الدرجة الثانية بفترة تكوينية لمدة سنتين ثم التخرج بإطار مفتش في التوجيه أو في التخطيط  التربوي من الدرجة الأولى إسوة بمركز تكوين المفتشين.
  5. تفعيل أدوار أطر التوجيه والتخطيط التربوي الريادية والاستشرافية ومهامهم التأطيرية بمنظومة التربية والتكوين وعدم اختزالها فيما هو تقني.
  6. الرفع من قيمة التعويضات النظامية الخاصة بأطر التوجيه والتخطيط التربوي وخلق تعويضات جزافية لغير المستفيدين منه : تعويضات عن التنقل لأطر التوجيه وتعويضات عن الأتعاب والعمل خارج أوقات العمل الرسمية لأطر التخطيط التربوي.
  7. رفضنا المطلق لأي اتفاق لا يستجيب للحد الأدنى من مطالب أطر التوجيه والتخطيط التربوي.
  8. التسريع بفتح حوار جاد ومسؤول مع نقابة أطر التوجيه والتخطيط التربوي لطي هذا الملف الذي عمر طويلا.

وتقبلوا أصدق مشاعرنا و تقديرنا. والسلام.


قد يعجبك ايضا

اترك رد