بيان مراكش
بيان مراكش : جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

بنما والمونديال.. وأخيرا تحقق الحلم

0 11

بدى حلما صعب المنال بعد خسارة المباراة ما قبل الأخيرة من التصفيات برباعية نظيفة أمام الولايات المتحدة قبل أربعة أيام، وزاد الامر تعقيدا عندما بادرت كوستاريكا إلى التسجيل في مباراة الجولة الأخيرة مساء أمس على أرضية ملعب “روميل فيرنانديث” بالعاصمة، لكن كان لمنتخب بنما رأي آخر في توقيت قاتل (الدقيقة 87 ) من لقائه ضد “لوس تيكوس”، ليقلب المعطيات رأسا على عقب ، ويخطف بطاقة التأهل لمونديال روسيا 2018 مانحا البلد أول حضور له في العرس الكروي العالمي.

واستفادت بنما من تبخر ”الحلم الأمريكي” بعد خسارة منتخب الولايات المتحدة المفاجئة أمام مضيفه منتخب ترينيداد وتوباغو، متذيل ترتيب تصفيات منطقة الكونكاكاف، بهدفين مقابل واحد في مباراتهما برسم الجولة الأخيرة من الإقصائيات مساء أمس، في حين تمكنت هي من العودة في نتيجة مباراتها المتزامنة أمام كوستاريكا وحولت خسارتها بهدف إلى تعادل عند الدقيقة 53 وإلى فوز بهدفين مقابل واحد عند الدقيقة 87 من اللقاء، وحجزت بالتالي ثالث بطاقة عبور لروسيا.

وسترافق بنما كلا من المكسيك، متصدرة الترتيب، وكوستاريكا، فيما ستلعب الهوندوراس مباراة الملحق أمام أستراليا في مواجهة فاصلة على بطاقة إضافية للظهور في روسيا العام المقبل.

ولأنها المرة الأولى التي يتأهل فيها البلد الكاريبي لنهائيات المونديال، لم يكن ليل العاصمة بنما كسابقيه، إذ استمرت احتفالات البنميين بالشوارع حتى وقت مبكر من صباح اليوم: موسيقى صاخبة تنبعث من السيارات التي تجوب شوارع المدينة وسواعد تلوح بالأعلام الوطنية، وهتافات بأسماء اللاعبين وباسم البلد، ومطاعم ومقاهي أبقت على أبوابها، على غير العادة، مشرعة أمام المنتشين بفرحة كروية غير مسبوقة.

أما رئيس البلاد، خوان كارلوس فاريلا، الذي حضر المباراة بملعب “روميل فيرنانديث”، فلم ينتظر سوى صافرة النهاية كي يقفز بلباسه الرياضي إلى أرضية الملعب لتحية اللاعبين والطاقم التقني على هذا الإنجاز غير المسبوق، وتقاسم هذه اللحظة معهم.

لحظة خاصة واستثنائية غمرت خلالها الفرحة والحماس الجميع، بمن فيهم الرئيس فاريلا، الذي أشاد بإصرار اللاعبين على بلوغ الهدف، وأثنى على قيادة المدرب الكولومبي إرنان داريو غوميز، بل وعد، في تصريحات لوسائل الإعلام المحلية فوق ارضية الملعب، بتشييد أربعة ملاعب جديدة بالبلاد “على شرف الفريق” الذي تأهل للمونديال القادم.

وبدورها، عكست وسائل الإعلام المحلية خصوصية اللحظة واستثنائية الحدث، حيث عنونت صحيفة “لابرينسا” في موقعها الإلكتروني بـ”انهضي بنما ! سنذهب إلى مونديال روسيا 2018″، في حين كتب موقع قناة “تي في إن” المحلية “بنما تصنع التاريخ وتتأهل للمونديال لأول مرة في تاريخها”، واختار موقع صحيفة “بنما أميريكا” عنوان “بنما تحقق الحلم وتتأهل لمونديال روسيا بهدف رائع للمدافع رومان طوريس”.

وبعد هذا الإنجاز غير المسبوق لبنما، سيبقى اسم الكولومبي إرنان داريو غوميز، المدرب السابق لمنتخبي الإكوادور وغواتيمالا، راسخا في أذهان البنميين، وهو الذي آمن بحظوظهم رغم تراجعها بشكل كبير، قبل اربعة أيام، بعد الهزيمة القاسية في المباراة ما قبل الأخيرة أمام المنتخب الأمريكي. حينها أبقى غوميز على تفاؤله وصرح: “الأفضل أن نتأهل بعقر دارنا”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد